أخبار العالمأخبار ليبيا

وزير الخارجية التونسي: الأزمة الليبية لا تحل عسكريا

أكد وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي، الاثنين، أنه لا يمكن التوصل إلى حل للأزمة الليبية بالاعتماد على الوسائل العسكرية.

ونبه الجهيناوي، خلال لقائه السفير الفرنسي لدى تونس “أوليفيي دارفور”، والسفيرة الفرنسية في ليبيا “بياتريس دي هيلين”، إلى مخاطر توسع نطاق الصراع الدائر حاليًّا في محيط العاصمة طرابلس واستدامته؛ مما قد يمثل خطرًا حقيقيًّا على أمن ليبيا وجيرانها خصوصًا، ومنطقة البحر الأبيض المتوسط وأوروبا عمومًا.

واتفق الجانبان خلال اللقاء على مواصلة التشاور والتنسيق؛ لبحث سبل إنهاء النزاع العسكري، وإعادة الأمن والاستقرار إلى ليبيا، بحسب الصفحة الرسمية لوزارة الخارجية التونسية.

وكان خميس الجهيناوي بحث، الاثنين، خلال لقائه المبعوث الأممي لدى ليبيا غسان سلامة، تطورات الأحداث الجارية في ليبيا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق