أخبار العالم

نتنياهو: توافق أميركي روسي على إخراج القوات الإيرانية من سورية


كرر رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في مقابلة نشرتها صحيفة “يسرائيل هيوم”، اليوم الجمعة، القول إن هناك توافقا بين كل من روسيا والولايات المتحدة الأميركية وإسرائيل على إخراج القوات الإيرانية من سورية.
وقال نتنياهو، بحسب ما أوردت الصحيفة، إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب “قال إنه لن يسمح لإيران بامتلاك سلاح نووي. أنا فخور جدا في التغير الذي نحدثه سوية مع الولايات المتحدة، وفي العلاقات الجيدة مع روسيا. إسرائيل في وضع يمكنها من الحديث مع الدولتين”. وأضاف “إنني أبحث عن مناطق توافق في سورية، لأننا جميعا متفقون على وجوب إخراج إيران من سورية، لكننا نختلف على كفية تنفيذ ذلك”.
وكان نتنياهو قد أطلق تصريحا مشابها، الثلاثاء، خلال زيارة له لمعرض للجيش في القدس المحتلة، بعد انطلاق لقاء القمة الثلاثي الذي جمع بين مستشاري الأمن القومي لكل من روسيا والولايات المتحدة وإسرائيل في القدس المحتلة.
وتمحور اللقاء، بحسب التصريحات التي أدلى بها المستشارون الثلاثة خلال اللقاء، حول “مستقبل الاستقرار في سورية”، فيما تحدثت تقارير إسرائيلية عن مسعى للتوصل إلى صيغة تعترف بها الولايات المتحدة بشرعية النظام السوري، مقابل ترتيبات أمنية وإخراج القوات الإيرانية من الأراضي السورية. وتسعى روسيا لتكريس اعتراف بالنظام السوري يمهد للانتقال لمشاريع إعادة إعمار سورية.
وشكل اللقاء عمليا اعترافا روسيا بالدور الإسرائيلي في سياق تكريس شرعية النظام، ولا سيما أن مستشار الأمن القومي الروسي، نيكولاي باتروشيف، أعلن في كلمته في اللقاء أن روسيا “تدرك الأخطار والتهديدات وتأمل أن تزول”.


وسبق له أن أعلن، الاثنين، خلال لقاء جمعه مع نتنياهو، أنه “خلال زيارتنا سنركز على الوضع العام في المنطقة وفي سورية على نحو خاص. نحن نولي اهتماما خاصا لموضوع أمن إسرائيل، وكي يتم حل المشكلة السورية ينبغي إعادة السلام في المنطقة وفي سورية أيضا”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق