غير مصنف

“ميدل إيست آي”: خالد حفتر جند أطفالا للهجوم على طرابلس

نشر موقع “ميدل إيست آي” البريطاني، السبت، تقريرا كشف فيه عن تجنيد خالد نجل خليفة حفتر أطفالا في الهجوم الذي بدأه والده على طرابلس في أبريل/نيسان الماضي.

وقال الموقع إن فتيانا تم احتجازهم اعترفوا بأنه تم تجنيدهم من قبل خالد، نجل حفتر، الذي يقود القوات في الشرق الليبي.

ونشر الموقع تسجيلا حصل عليه يظهر ثمانية فتيان خلال استجوابهم حول انخراطهم في القتال إلى جانب قوات حفتر.

ويقول أحد الفتية، ويدعى صالح عمر الحميد، من مواليد عام 2001، إنه خدم في كتيبة 107 التي تقع تحت مسؤولية خالد حفتر. وأضاف أنه التحق بالكتيبة في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

ووفقا لهؤلاء المقاتلين، فإنهم لم يُعطوا أي سلاح وقيل لهم إنهم سيشاركون فقط في مظاهرات عسكرية.

ويقول آخر إنهم تلقوا تدريبا مدته شهر، وقد تم نقلهم إلى سرمان، حيث تم تهديدهم بأنه سيتم اعتقال كل من يرفض الالتحاق بالقوات من قبل الشرطة العسكرية.

وكان اثنان من الفتية الذين تم تجنيدهم من قبل قوات حفتر قد ظهروا في تسجيلات سابقة نشرتها القوات التابعة لحكومة الوفاق، في أبريل/نيسان الماضي، مع بدء الهجوم الذي شنه حفتر على طرابلس لانتزاع السلطة من الحكومة المعترف بها دوليا.

وأدت الحملة العسكرية التي يقودها حفتر إلى مقتل ما يزيد على ألف شخص وجرح أكثر من 5 آلاف، وفقا لتقارير منظمات إنسانية ودولية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق