أخبار ليبيا

“لوموند”: فرنسا تسعى لتنصيب حفتر حاكما لليبيا، وتواجه انتقادات لدعمها له

نقلت صحيفة “لوموند” الفرنسية عن مصدر فرنسي وصفته بالمطّلع، السبت، أن باريس تسعى لعودة الاستقرار والنظام في ليبيا من خلال تنصيب قائد عملية الكرامة خليفة حفتر حاكما على ليبيا.

وعدّ المصدر، وفق “لوموند”، الهجوم الذي تشنه قوات حفتر على طرابلس تقويضًا لمساعي السلام في البلاد، مشيرة إلى أن باريس تواجه انتقادات بسبب موقفها من التطورات والتصعيد العسكري لقوات حفتر بالعاصمة طرابلس.

ووصفت الصحيفة موقف حكومة بلادها تجاه ما يحدث في طرابلس بـ “الموقف الفرنسي الرسمي الغامض”، موضحة أن روما رأت في هذا الدعم المستمر دعما سياسيا ساهم في الصعود المتنامي لحفتر.

ومن جانب آخر، رأى الباحث في المعهد الألماني للشؤون الدولية والأمن “وولفرام لاشير”، أن ” الفرنسيين بدوا غير متفاجئين من الهجوم على طرابلس”، مضيفًا أن مراهنة باريس كثيرًا على حفتر هي خيار أيديولوجي وإستراتيجي من منطلق رفضها فقدان ما استثمرته في ليبيا، وفق الصحيفة.

يذكر أن الخارجية الفرنسية نفت، الخميس، عرقلة بلادها صدور بيان موحد من الاتحاد الأوروبي بخصوص هجوم قوات حفتر على طرابلس.

وكالات

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق