أخبار ليبيا

قوات الوفاق تعزز مواقعها، وسلاح الجو يقصف رتلا متجها لترهونة ‏

قال آمرغرفة العمليات الميدانية طرابلس بعملية بركان الغضب اللواء أحمد أبو شحمة، الأحد، إن سلاح الجو دمر العديد من الآليات الثقيلة وسيارات “غراد” ودبابة، بعد قصفه رتلا كان متجها إلى مدينة ترهونة عن طريق بن وليد.

وأضاف أبوشحمة، أن جميع خطوط إمداد عناصر حفتر قطعت إلا خط إمداد ترهونة، مضيفا أن مجموعة من عناصر حفتر حاولت صباح اليوم الهجوم في محور الرملة، ولكن قوات الجيش تصدت لها وأحرزت تقدما في المحور، فيما لا تزال الاشتباكات جارية في محوري القويعة والزطارنة ومثلث الكهرباء في منطقة عين زارة.

وبيّن أبوشحمة، أن قوات الجيش سيطرت على مواقع عدة لعناصر حفتر بعد هجومها على العديد من المحاور أمس السبت، وعززت تمركز قواتها بها، مشيرا إلى أن سلاح الجو ما زال يقوم بجولاته ويستهدف تمركزات عناصر حفتر.

من جهتة، أكد الناطق باسم قوات الجيش الليبي العميد محمد قنونو، إن قوات الوفاق حققت تقدمات في كافة محاور القتال جنوبي طرابلس ومحيط مدينة ترهونة، فضلا عن تنفيذ سلاح الجو سبع طلعات، بعضها قتالي، استهدف قواعد انطلاق طائرات حفتر التي قصفت المدنيين في طرابلس وضواحيها، وفق تأكيده.

وأضاف قنونو أن قوات الجيش تقدمت بعد وصول إمدادات عسكرية وبإسناد جوي، لتعزز تمركزاتها بمحور سوق الخميس امسيحل ووادي الربيع، إضافة إلى محوري الخلة وعين زارة، مؤكدا القبض على عدد من قيادات كتيبة سحبان الموالية لحفتر.

وكانت قوات الجيش الليبي شنت، السبت، هجوما كاسحا على تمركزات عناصر حفتر في عدة محاور، وسيطرت على معسكر 47 ومصنع الأسمنت بمنطقة سوق الخميس امسيحل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق