أخبار ليبيا

سلامة يتهم حفتر بمحاولة الانقلاب عسكريا

قال المبعوث الأممي إلى ​ليبيا غسان سلامة إن قوات حفتر تحاول تنفيذ انقلاب عسكري في ليبيا، كما اتهم فائز السراج رئيس حكومة الوفاق الوطني حفتر بخيانة ليبيا والمجتمع الدولي.

وفي مقابلة مع شبكة “بي بي سي” قال سلامة إن قوات حفتر لا تسعى لمواجهة الإرهاب بل تحاول تنفيذ انقلاب عسكري في ليبيا، معتبرا أن إصدار حفتر أوامر لاعتقال السراج ومسؤولين آخرين دليل على رغبته في تنفيذ انقلاب عسكري.

وأكد سلامة أنه في حال اقتناع جميع الأطراف المتقاتلة بفشل الحل العسكري يمكن بدء تنفيذ الحل السياسي الذي اعتبره “المخرج الوحيد من الأزمة”.

كما أكد المبعوث الأممي أن دولا عديدة تدعم حفتر منذ أكثر من ثلاث سنوات بحجة مواجهته الإرهاب، غير أن هدفه في الحقيقه هو السيطرة على العاصمة طرابلس.

تصريحات السراج
وفي مقابلة مع صحيفة “لا ريبوبليكا” الإيطالية أمس الاثنين قال السراج إن “على إيطاليا وأوروبا أن تكونا موحدتين وحازمتين للتصدي للحرب العدوانية التي يشنها خليفة حفتر، وهو شخص خان ليبيا والمجتمع الدولي”، محذرا من أن تتسبب المعارك في دفع 800 ألف مهاجر للنزوح إلى أوروبا، ومن أن يتسلل بينهم أيضا مقاتلون من تنظيم الدولة الإسلامية.

وأشار السراج في مقابلة أخرى مع صحيفة “كوريري ديلا سيرا” الإيطالية إلى أن “حفتر يقول إنه يهاجم الإرهابيين، ولكن هناك لا يوجد سوى مدنيين”، مضيفا “إنهم يهاجمون المنشآت المدنية والطرق والمدارس والمنازل والمطار والمنشآت الطبية”.  

ومساء أمس الاثنين استقبل رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي نائب رئيس حكومة الوفاق الوطني أحمد معيتيق، حيث طالب كونتي قوات حفتر بالانسحاب، وحث جميع الأطراف على التوصل سريعا إلى وقف لإطلاق النار وهدنة إنسانية.    

من جهتها، قالت المنظمة الدولية للهجرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي إنه “يستحيل توقع عدد الأشخاص الذين يمكن أن يغادروا ليبيا”، مضيفة “ثمة قلق الآن على أمن المدنيين والمهاجرين في البلاد”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق