أخبار ليبيا

سلامة: قصف مركز الإيواء جريمة حرب

دعا المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، الأربعاء، المجتمع الدولي إلى إدانة جريمة قصف طيران حفتر لمركز إيواء المهاجرين، وتطبيق العقوبات الملائمة على من أمر ونفذ وسلّح هذه العملية.

وأدان سلامة، وفق ما نشرته البعثة، هذا العمل الذي وصفه بـ “الجبان” قائلا: “إن هذا القصف يرقى بوضوح إلى مستوى جريمة حرب؛ إذ طال على حين غرة أبرياء آمنين شاءت ظروفهم القاسية أن يوجدوا في ذلك المأوى”.

واستنكرت البعثة الأممية “بأشد” عبارات الإدانة القصف الجوي “الغادر” على مأوى المهاجرين، مؤكدة أنه أودى بحياة أكثر من 44 مهاجرا وأصاب ما يزيد عن 130 آخرين بجروح بالغة.

وأكدت البعثة التزامها برصد وتوثيق كافة الانتهاكات الجسيمة للقانون الإنساني الدولي وقانون حقوق الإنسان الدولي، ورفع التقارير إلى الجهات الاختصاص في الأمم المتحدة والمجتمع الدولي لملاحقة الجناة، وقد أرسلت لجانا للتحقق المباشر على الأرض إلى مختلف الأماكن التي تعرضت لانتهاكات.

وطالبت البعثة والوكالات التابعة لها بوقف فوري لكافة الانتهاكات الصارخة والاعتداءات المتكررة ضد المدنيين والبنى التحتية المدنية، لا سيما الصحية والاستشفائية منها، مذكّرة كافة الأطراف بالتزاماتهم بموجب القوانين الدولية النافذة.

يشار إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي تستهدف فيها قوات حفتر مهاجرين غير قانونيين، فقد اقتحمت في أبريل المنصرم مركزا لإيواء المهاجرين في منطقة قصر بن غشير جنوب طرابلس وقتلت قرابة 10 مهاجرين وأصابت آخرين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق