أخبار العالم

إحباط محاولة انقلابية واعتقال 12 ضابطاً في السودان

أعلنت لجنة الأمن والدفاع في السودان مساء الخميس أنه جرى الكشف عن محاولة انقلابية بهدف عرقلة الاتفاق بين المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير، بحسب وكالة الأنباء السودانية (سونا).

وأعلن الفريق جمال عمر رئيس لجنة الأمن والدفاع بالمجلس العسكري في بيان له عن القبض على 12 ضابطاً، منهم خمسة ضباط متقاعدين، وتم التحفظ على 4 من ضباط الصف، وقال إنه يجري القبض على الآخرين بما فيهم قائد المحاولة الانقلابية الفاشلة.

وأكد أن الأجهزة باشرت التحقيق معهم وتقديمهم لمحاكمة عادلة، لافتاً إلى أن المحاولة خُطط لها في توقيت دقيق لاستباق الاتفاق بين المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير.

وأكد أن “القوات المسلحة وقوات الدعم السريع والأمن والمخابرات والشرطة ستظل حريصة على أمن واستقرار البلاد وتأمين المكتسبات وتحقيق الأهداف الوطنية العليا وأن يكون الوصول إلى السلطة عبر صناديق الاقتراع”.ويأتي هذا التطور في الوقت الذي يجري فيه المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير الترتيبات النهائية للتوقيع على اتفاق لتقاسم السلطة.

وكان المجلس العسكري وقوى “إعلان الحرية والتغيير” قد توصلا، الجمعة الماضي، إلى اتفاق سياسي قضى بتشكيل مجلس للسيادة من 5 عسكريين و5 مدنيين، وعضو حادي عشر يتم التوافق حوله، لتولي إدارة المرحلة الانتقالية في السودان. 

كما نص الاتفاق على تشكيل حكومة كفاءات مستقلة، فضلاً عن تشكيل لجنة تحقيق وطنية مستقلة للتحقيق بشأن أحداث العنف التي حدثت ما بعد سقوط الرئيس المعزول عمر البشير في 11 إبريل/ نيسان الماضي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق